بدفء الإيقاعات البحرينية والأغاني النوستولجية «فرقة محمد بن فارس » تقدم حفلاً غنائياً في معرض البحرين الدولي 18 للكتاب

ضمن برنامج المشاركات الثقافية الموسيقية لمعرض البحرين الدولي 18 للكتاب ، أحيت فرقة محمد بن فارس، حفلاً موسيقياً غنائي ،ً مساء أمس الأربعاء  4 أبريل  2018، في مسرح الفعاليات ، المحاذي لمعرض الكتاب، و قلعة عراد ، في توليفة تقارب بين الثقافة بكل ما لها من زخم، والتاريخ بإرثه العريق. واستدعى الحفل دفء الإيقاعات البحرينية، وأجمل الأغنيات المحلية، بكل شجنها المتجذر في الصوت الخليجي، إذ تقاسمت «فرقة بن فارس، مع جمهور المعرض ما يعرفون عن البحرين من صدق الأغاني، ومن عذوبتها، وما تنفردُ به المملكة من هوية موسيقية ذات طابع خاص، مستدعيةً جمالية تلك الأنغام والكلمات التي تأصلت في الوجدان على مدى أزمنة اللحن، منذُ معاناة الغواصين، وأغاني الفراق والوداع ،والأفراح، والمناسبات السعيدة، وغيرها من الأغاني والألحان المتنوعة التي تنتمي إلى الفلكلور البحريني. وسيكون جمهور معرض الكتاب، على موعدٍ آخر، مع فرقة بن فارس لفن الصوت الخليجي، إذ ستقدم الفرقة حف اً آخر، في الثامنة من مساء الجمعة  6 أبريل، بعد أن دأبت «فرقة نغم » السعودية، على تقديم الحفلات الغنائية للجمهور طوال أيام المعرض الماضية، وذلك ضمن البرنامج الثقافي لضيف شرف المعرض، المملكة العربية السعودية.