فرقة نغم السّعوديّة

ضيف الشرف
  • الجمعة 30 مارس
  • 8:00م
المكان: مسرح الفعاليات

الموسيقى السّعوديّة مرجع مهمٌّ للتّراث الخليجيّ وشبه الجزيرة العربيّة، إذ أنّها تحوي العديد من الألوان والأنماط الموسيقيّة والإيقاعات المتنوّعة التي تكوّنت بفعل موقع المملكة العربيّة السّعوديّة الجغرافيّ الهامّ في الوطن العربيّ، باعتباره نقطة اتّصال بين الشّرق والغرب. وفي شغفٍ شهيّ بهذا التّراث، وتوغّل عميقٍ لما تشكّله الموسيقى من ذاكرةٍ وهويّة، تقدّم فرقة (نغم السّعوديّة) تراث الموسيقى السّعوديّة، عبر حفلٍ فنّيّ يستدعي أجمل الإيقاعات، ويستعيدُ هويّة متكاملةً لتلكَ الموسيقى بما تحملُ من ألحانٍ وأغنيات وتوليفاتٍ فريدة.

إذًا، على مدى خمسة أيّامٍ متّصلة، جمهور المعرض سيكون قادرًا على الإصغاء إلى ذلك الإرث الثّقافيّ الجميل، والتّعرّف إلى ثراء الملحون السّعوديّ، حيث الأغنيةُ وجهُ حضارةٍ عريقةٍ، والموسيقى هي هويّةٌ أصيلةٌ تختزنُ الفكر والجمال.

  • فرقة (نغم السّعوديّة): من الفِرَق التي تشتغل على الموروث الموسيقيّ السّعوديّ، وتُعَدّ من أهم الفِرق المدعومة من قِبَل وزارة الثّقافة والإعلام السّعوديّة. ومن خلال مشاركتها في معرض الكتاب سيجيء برفقتها 13 عازفًا: طارق رمال، أمجد حنبلي، محمّد بناء، أبوبكر خليفة، أنس نهاري، عيسى الجهني، عبدالإله خطيري، محمّد العثيمين، هاشم معوض، بدر السّليمانيّ، عابدين الشّريف، تركي عسيري وخالد شامس. الجدير بالذّكر أنّ هذه الفرقة من حواليّ 15 عامًا تمثّل الحضور الموسيقيّ السّعوديّ في العديد من المناسبات الثّقافيّة.